/- تنفيذ برنامج عام 2000م سنة دولية للسلام ، تحت شعار هذه الحرب ليست حربنابتعاون مع اليونسيف و كلية الموسيقي و الدراما - الخرطوم

تم إنشاء مشروع ثقافة السلام بالجامعة في عام 1999م إستجابةً لخطة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الهادفة لمعالجة قضايا السودان المهمة والحيوية في مجال ثقافة السلام . لقد شهد عام 2000م المشاركة العالمية للمشروع في مجال نشر ثقافة السلام بالتعاون مع منظمة اليونيسيف UNICIF في إحتفالية عام 2000م (عام دولي للسلام). إتخذت هذه المشاركة شعاراً (هذه الحرب ليست حربنا This War is Not Ours) أقام المشروع تعاوناً عالمياً مع (معهد فض النزاعات Institute Conflict Resolutions) لنشر ثقافة السلام


(الملف المرفق)

تدريب عدد من قطاع الإذاعة علي نشر ثقافة السلام – اذاعة امدرمان – الخرطوم .

تولي الدول (ككيان سياسي و مؤسسي ، من خلال مؤسساتها الاعلامية) والمؤسسات داخل الدول (البحثي والسياسي منها على وجه الخصوص) اهتماما كبيرا بالاعلام ووسائله ، لانه يعد الأداة الرئيسية في صناعة وتوجيه الرأي العام وتشكيل القناعات ، بما يلائم او ينسجم مع توجهات وايديولوجيات وسياسات كل دولة او مؤسسة . وبعد التطور التكنولوجي والمعلوماتي ، ولا سيما ما فجرته الثورة الرقمية في عالم الاتصالات ، تنوعت وسائل الاعلام وتعددت أوجه حضورها في حياة الانسان لتصبح اكثر ملاصقة له في حياته وخاصة عن طريق القنوات الفضائية والانترنيت التي صارت حجر الزاوية في حركة الأعلام ، وركنه الأساس في ديمومة الاتصال مع الجماهير وايصال مفاهيم محركيه وأهدافهم الإيديولوجية والثقافية . و كلنا نعلم الدور الذي تقوم به الإذاعات المسموعة ، فكانت البداية عبر إذاعة امدرمان .


(الملف المرفق)

منتدى ثقافة السلام

تعتبر ثقافة السلام الدعامة الاساسية لوحدة النسيج الاجتماعي السوداني ويمثل السودان بمساحته الساشعة وتنوعة الثقافي والاثني وغطائه النباتي نموذجاً فعلياً لثقافة السلام في إطار المنظومة الدولية. وربما أفضت رحلة الاستفتاء في مطلع يناير الي خيار انفصال جنوب السودان ممكن عن دولة مجاورة للسودان جنوباً ملامسة لإطارة الثقافي بنماذج اجتماعية فريدة. لكل ذلك ان عملية نشر ثقافة السلام واجلالها في محل ثقافة منتدي العنف والنفور امراً ضرورياً واساسياً.


(الملف المرفق)